المحرر موضوع: الجنس الحياة الاسلام  (زيارة 5293 مرات)

admin

  • Administrator
  • Jr. Member
  • *****
  • مشاركة: 68
    • شبكة كل العرب
الجنس الحياة الاسلام
« في: 2009-04-05 @ 09:14:50 »
الجنس و الحياة في الاسلام

لا بد ان الجنس جانب مهم في حياة البشر حتى ان بعض علماء النفس في العصر الحديث اعتبرو الجنس اقوى دافع غريزي لدى البشر بعد دافع البقاء، اذ ان الجنس كما يقول احد علماء النفس مترابط مع مبدأ الحياة لدى البشر البحث عن السعادة و تجنب الالم. مما يجعل الجنس لدى هذا العالم الدافع الاول.

العملية الجنسية

العملية الجنسية بسيطة جدا و غير معقدة و السبب في ذلك ان الجنس نفس هو دافع غريزي و حتى الحيوانات تمارس الجنس بدون تعلم، لذلك فان اي الكثير من الكلام عن الجنس و تعلمه من خلال الافلام غير صحيح و ما هو صحيح ان تعلم الحياة الجنسية هو الصحيح فالبشر من منطلق تطورهم و تكون حضارة و حياة ارقى من الحيوانات و المجتمعات التي تكونت لدى البشر اوجبت ان يتم وضع الجنس في اطر صحيحة تلائم المجتمعات و لا تضر بها، لذلك وجدنا الزواج و العائلة و تقاليد التواصل و الحصول على شريك مناسب و غيرها من الامور. اما العملية الجنسية نفسها و ممارسة الجنس فهو امر غريزي و يفضل ا تباع الغريزة في ذلك ما لم يكن هناك افكار مسبقة غير صحيحة عن الجنس من امثال تخويف المراهقين من الجنس او الفشل في ممارسة الجنس عندما يحين الوقت لذلك.

الجنس في الاسلام

شرع الاسلام الممارسة الجنسية بين الرجل و المرأة في الاطر التالية
1 الزواج
2 ملك اليمين

الزواج و الجنس في الاسلام

الاسلام واضح جدا في مسألة الجنس و العملية الجنسية فهو يحددها بشك واضح و صريح و بدون اي غموض, من خلال القرءان و السنة، فالعملية الجنسية شرحت في الاسلام و وضع لها المسموح و الممنوع بما يتوافق مع الصحة العامة من خلال منح ممارسة الجنسة عند حيض النساء او السماح باكثر من وضعية في الجنس من امام او خلف بدون الاقتراب من الدبر

ملك اليمين

في الاسلام يمكن ممارسة الجنس مع ملك اليمين، لكن الاسلام بنظرته الشمولية حاول التخلص منذ بدايته من الرقيق او العبودية من خلال ما فرضه من كفارات او صدقات مرتبطة بتحرير الرقيق، و لعل هذا اكبر دليل على اهتمام الاسلام بوجه حضاري و حفاظ على حقوق الانسان سبق المجتمعات الغربية بفترة طويلة في هذا النطاق. و في وقتنا الحالي و بسبب تشجيع الاسلام تراجعت اعداد الاماء الى ان انعدمت و لم يعد هناك اي اماء, و لم يرى علماء المسلمين ان هناك سبيل الى امتلاك الاماء الا من خلال السبي علما ان المسلمة حرة و لا يجوز سبيها او التجارة بها لقصد البيع و الشراء و ان وهبت نفسها لرجل فيكون زواج و ليس غيره

انواع الزواج و الزواج للجنس فقط

قد يستغرب البعض من اخواننا لدى سماعهم انواع الزواج لظنهم ان الزواج واحد و ليس له انواع، نعم ظنهم صحيح الزواج واحد و ليس له انواع. و ما نسمعه عن وجود فتاوى عن زواج بتسميات اخرى ظهرت في ايران و دول عربية مثل السعودية هي تسميات فقط و الصحيح براي مشايخ معتدلين ان الزواج اذا كان فيه شروط معينة فهو زواج فقط بدون اعطاءه تسمية جديدة تنقص من قيمة المرأة او من قدسية الزواج الذي شرعه الاسلام
و لا يجوز ان يكون الزواج للجنس و وضع شروط مثل مدة الزواج و عدم انجاب الاطفال. فسبحان الله الذي شرع الزواج للتكاثر و اعمار الارض بالذرية الصالحة

الجنس المثلي اللواط و السحاق

الاسلام واضح في هذا و انه حرام و لعل النسبة الاكبر من البشر يعرفون من خلال غريزتم انه شذوذ، لكن في اواخر ستينيات و اوائل السبعينات من هذا القرن بدأت الدعوات لاباحة الجنس المثلي الذي انتشر علنيا في الولايات المتحدة الى ان اقرت محكمة اميركية ان الجنس المثلي ليس شذوذا بل ميل طبيعي و شهوة طبيعية و انتشر عبر الولايات الامريكية المختلفة و انتشرت معه قوانين الزواج المثلي و ما تمتع به المتزوجون من نفس الجنس بتسهيلات بناءا على ما اقر قانونا من حقوق لهم و خرجت هذه الدعوة لتشمل دول اوروبية كثيرة على الرغم من ان شريحة كبيرة من المجتمع تعارض الجنس المثلي لكن تبقى صامتة احتراما للقانون الذي ايد فئة الجنسيين المثليين
اما المجتمعات الاسلامية فلا يخلو منها الجنس المثلي بل و ايضا الزواج المثلي لكن بشكل سري و قد حصلت عدة حوادث بسبب رفض المجتمعات الاسلامية لهذه الفئة، و يجدر بالاسلام كعادته معالجة هذه الفئات لا التنكر لها

الجنس و السعادة

الكثير من الازواج يواجهون مشاكل في حياتهم الجنسية في وقت من اوقات الزواج و لا يعتبر هذا نهاية الطريق للزواج فالجنس جزء من الزواج و ليس كل الزواج و بحمد الله فان المجتمع الاسلامي يحث الازواج على التحلي بالاخلاق الطيبة و عدم النفور من اي زوج او زوجة فقط بسبب الجنس و محاولة تفهم الزوجين كل واحد منهم الاخر و مساعدة بعضهم البعض للوصول الى سعادة مرضية متحققة من خلال جماع جنسي طبيعي، و لا بد انه يصل الكثير من الاختراعات الجنسية و العقاقير و هنا ماليزيا البلد الاسلامي ايضا من خلال الطبيعة الغنية و جدت الكثير من المنتجات الطبيعية الغنية و المحسنة للعملية الجنسية للذكر و الانثى فنحن لا نحتاج الى الاشارة الى تونكات علي لكلا الزوجين و غيرها من المواد الطبيعية ذات الفائدة الصحية

انتهى

كامل ارشد بن محمد شهرول نعيم

تمت الترجمة بواسطة فريق شبكة كل العرب

مقالات منقولة

امور تجدد العلاقة الجنسية بين الرجو و المرأة

طلب الأذن: اكثر الأمور التي تزعج النساء هي أن يقوم الرجل بطلب ممارسة الجنس من زوجته، بمعنى أن الزوج يجب أن يعرف كيف يشعر الزوجة برغبته في ممارسة الجنس عن طريق التلميح ودون أن يضطر إلى التصريح.
فمجرد نظرة ذات معنى أو لمسة معينة قد تكون كافية لجعل الزوجة تفهم المغزى دون أن يضطر الزوج إلى مضايقة الزوجة بطلب ممارسة الجنس بشكل مباشر.

توقع التصرفات: هذه المشكلة تبدأ بالظهور عندما تمضي فترة طويلة على الزواج، حيث تبدأ الزوجة بمعرفة وتوقع جميع التصرفات التي قد يقدم عليها الزوج أثناء ممارسة العملية الجنسية.
لذلك يفيد العلماء أن اكثر أسباب الخيانة الزوجية هي الملل وعدم التجديد في ممارسة الجنس. لذلك ينصح الرجال بالتجديد و الإبداع في الحياة الجنسية لان العلاقة الزوجية يفترض أن تمتد لسنوات طويلة لذلك لا يجب أن يسمح للملل بالتسرب إلى الحياة.

ممارسة الجنس الروتيني: تعتبر الكثير من النساء ممارسة الجنس دون أية عاطفة ممل جدا. فليس هناك امرأة تحب أن تعامل على أنها أداة جنسية للرجل، لذلك ينصح الخبراء أن يقوم الرجال بمراعاة مشاعر النساء أثناء الممارسة الجنسية حيث أن بعض النساء لا يظهرن شعورهن بالضيق من هذه المعاملة إلا أنهن يشعرن بها، هذا الأمر قد يخلق تعقيدات كبيرة تحت السطح قد تتراكم لتصبح مشكلة كبيرة في أي مرحلة من عمر الزواج.

بذل جهد إضافي ليبدو الموضوع اكثر رومانسية: قد تبدو العلاقة الزوجية روتينية بعد انقضاء فترة على الزواج، وقد يبدو الأمر للرجل أن موضوع الجنس قد اصبح مفروغا منه لكن الأمر مختلف بالنسبة للزوجة. إنها بحاجة أن تشعر بدفء وحنان الرجل وأن تشعر كل يوم أنة يزداد رومانسية وشوقا لزوجته.
لذلك على الأزواج أن يقوموا ببعض التصرفات البسيطة التي تجعل الزوجة تشعر أنها لا زالت تحتل مكانة عالية في حياة الزوج، كأن يترك لها ملاحظة مثيرة قبل الخروج إلى العمل، أو أن يملأ المكان بالشموع لتفاجأ به بانتظارها عند عودتها من الخارج، الأمر فقط بحاجة إلى لفتات بسيطة تضفي النشاط و الرومانسية على الحياة.

ممارسة الجنس في نفس المكان: إن الزوجة قد تشعر بالملل إذا ما كانت الممارسة الجنسية بينها وبين الزوج تحدث في نفس المكان لفترة طويلة جدا، والحلول لهذه المشكلة بسيطة فالغرف في المنزل متعددة والخيارات مفتوحة. أما إذا تعذر ذلك فتغيير الستائر في نفس الغرفة أو استبدال الألوان المستخدمة في الدهان قد تساعد على كسر الروتين و الملل.

كثرة الكلام أو عدم الكلام: إن المرأة تشعر بالضيق إذا ما قام الزوج بإعادة نفس الكلام أثناء ممارسة الجنس حتى يصبح الموضوع بالنسبة لها شريط ممجوج يعاد كل مرة أثناء العملية الجنسية. لذلك ينصح الرجال بتغيير الجمل المستخدمة من حين لاخر لكسر الملل و الروتين.
المشكلة الأخرى في هذا السياق هي أن الزوج قد يكون من النوع الذي لا يتكلم أثناء ممارسة الجنس، هذا الصمت المطبق قد يدفع الزوجة إلى فقدان الرغبة في ممارسة الجنس مع الزوج أو قد يؤدي إلى فقدان الشهوة الجنسية عند المرأة.

عدم الرغبة في كسر الروتين: قد تفقد الزوجة الرغبة في ممارسة الجنس مع الزوج إذا توقف الرجل عن البحث عن وسائل جديدة للمتعة الجنسية . فالزوجات يشعرن بالضيق في حالة قيام الأزواج بممارسة الجنس بطريقة واحدة على مدى سنوات الزواج. لذلك يجب التجديد دائما في الحياة الجنسية بين الزوجين

الشهوة الجنسية لدى المرأة

الشفره : وهي التي شهوتها مابين شفريها وعلامتها أن تكون متململه عند الجماع وتئن وتفضل العضو القصير الغليظ وتحب حك الشفرين وتستلذ بذلك وبأن لا يولج الرجل فيها مباشرة ولاتحب الجماع على ظهرها كثيرا فهي تفضل الجماع على جنبها

القعره : وهي التي شهوتها في قعر فرجها وتحب الشدة من الرجل وتحب الجماع والرهز والمشاركة فيما يفعل الرجل وتفضل العضو الطويل الغليظ الصلب .

السريعه : وهي السريعة الإنزل مرة بعد مره مادام الرجل مقبلاُ على جماعها فإذا تركها بعد إنزالها سكنت شهوتها وهدأت وإن أستمر أستمرت .

الهادئة : وهي التي لايشعر الرجل بإنزالها ولاتخبره بذلك بل شهوتها مع الرجل مستمره ولذتها به دائمه فإن سكن سكنت وإن هيجها هاجت .

الأنوفه : وهي التي تأنف من الجماع قبل الإنزال سواء كانت سريعة الإنزال أو بطيئته فهي تجامع على مضض وما أن ينزل ماؤها حتى تنبعث شهوتها وترغب في الإستمرار .

البطيئه : وهي البطيئة الإنزال فهذه لاتعتد لناكحها بما يفعله قبل إنزالها ولو أذهب لها نفسه في الجماع حتى تلقى شهوتها وعضوه شديد فإن طاوعها وصبر فهو محبوبها وغاية مطلوبها وأن تراخى وأستسلم كرهت قربه وتركت حبه .

النضاحه : وهي التي تنضح عند الإنزال حتى تملأ فرجها وقضيب الرجل بمائها ويكون لفرجها دموع كدموع القضيب ويحس الرجل بدفقها على بطنه وبين فخذيه.

الربوخه : وهي التي يغشى عليها ( يغمى ) عند إنزالها وذلك لشدة الشهوة واللذة التي تطغى على قلبها فلا تفيق إلا فاترة الأعضاء .

فالرجل السعيد والذي يسعد من معه هو الذي يعلم نوع المرأة التي معه !!

الوقت المناسب لممارسة الجنس

يتفاوت اختيار الوقت المناسب للنشاطات الجنسية من شخص لأخر. فهو أما يعتمد على جدول النشاطات اليومي للزوج أو جدول نشاطات الزوجة. ولكن هل تملك خطة أو نمطا معينا للجنس، أم هل أنت فوضوي؟ وهل تمارس الجنس مهما كان مزاجك؟ هل تفضل أن تكون في بيتك أو في مكان خاصّ ومنعزل مثل الفندق؟ أم هل تمارس الجنس أيام العطل فقط؟
المهم أن لا تجبر نفسك على ممارسة الجنس وفقا للظروف وأن يكون لديك نمط خاص بك، لا باس إذا كان لديك شروط مسبقة مثلا، العديد من الأشخاص يفضلون ممارسة الجنس في المنزل لأنهم يشعرون بالراحة النفسية أكثر. ولكن إذا اضطررت للقيام بغير ذلك فلا بأس فالتغير يفيد العلاقات الجنسية خصوصا بين الأزواج. الوقت المناسب لممارسة الجنس هو الوقت الذي تخصصه أنت لنفسك ولزوجتك، لذا فقد يكون في أي وقت وفي أي مكان.

دور المرأة في العملية الجنسية

إسعاد الزوجه لزوجها مهمه صعبه خاصه حين يتعلق ذلك بموضوع الجنس فهي لاتدري تماما مايريحه ومايعجبه أما هو فلا يستطيع مصارحتها بكل مايرضيه حتى لو طلب منها ماذا تفعل وماذا تترك تفقد الافعال حلاوتها فهو يتمنى لو تتعرف إلى أسراره الجنسيه دون أن يصارحها بها وهذا أمر ليس مستحيلا لأنه ليس خاص تماما فأسرار زوجك الجنسيه هي أسرار كل الرجال وإليك بعض هذه الأسرار التي يخجل الزوج عادة من من مصارحة زوجته بها ربما لإحساسه بأنها قد تنتقص من رجولته وربما لعدم مرور فتره كافيه لتوافر الصراحه و الألفه بينهما كما هو الحال في شهر العسل

من يبادر إلى الجنس

لا أبالغ إذا قلت أن كل الأزواج يسعدهم أن تتولى زوجاتهم زمام المبادره إلى الجنس من وقت لأخر فهذا يشعر الزوج برجولته وحب زوجته له وإشتياقها للمتعه بين يديهكما يزيد من إثارته ونشاطه الجنسي
فلا تخجلي أن تلمحي إلى زوجك بلطف عن رغبتك في الجماعكأن تحتكي به وتمرري أصابعك على شعره وتداعبيه بكلمات معسوله لاعيب ولاحرام في ذلك

لاتخجلي من إنفعالاتك الجنسيه

تعتقد بعض السيدات أن إظهار إنفعالاتهن أثناء الجماع أمر مخجل لا ينبغي أن يحدث فيتخذن موقفا سلبيا ويحبسن بداخلهن الإحساس الذي يتوق الزوج إلى ظهوره فالجنس ليس مشاركه جسديه فحسب لكنه أيضا مشاركة الأحاسيس فالقبلات وألفاظ الإشتياق والحب أشياء مطلوبه لا ينبغي أن تخجل الزوجه من إظهارها والتعبير عنها بشكل او بآخر

الجنس ليس كل شيء عند الرجل
ليس كل مايريده الزوج من زوجته هو متعة الفراش فالزوج أحيانا يكون في حاجه إلى ألوان أخرى من الحب لاتؤدي بالضروره إلى الجماع لكنها تشعره بالدفء والألفه وتحرك فيه إثاره محببه تملؤه نشاطا وحيويه فالقبله والضمه والمداعبات الجسديه والحديث اللطيف بين الزوجين أشياء تضفي على الحياة الزوجيه مذاقا خاصا يحفظ لها بريقها وحرارتها ولاشك ان كل زوج يرحب بهذه الأشياء ويسعده تبادلها بينه وبين زوجته بين وقت وآخر بصرف النظر عن متعة الفراش

الرجل ليس ((آله)) جنسيه
تتصور بعض الزوجات أن الرغبه الجنسيه عند الزوج ينبغي ان تهدأ وأنه من دواعي الرجوله أن يبقى الزوج قادرا على إشباع زوجته بصفه منتظمه وإلا اتصف بالخيبه او اتهم بتغير مشاعره نحوها و كأن ممارسة الجنس عند الرجل تخضع لنظام آلي و لاتتأثربأحاسيس الزوج ومشاغله او مايدور بباله من امور الدنيا هذا التصور الخاطء يظهر تأثيره حين يخفق الزوج في إرضاء زوجته لإنشغاله بمؤثر خارجي و لاتحاول الزوجه تفهم الأمور على حقيقتها فتتوتر الزوجه رغم تظاهرها بعدم الإهتمام بإخفاق الزوج نحوها ويتوتر الزوج أيضا لإحساسه بإنتقاص قدرته الجنسيه

 فالحقيقه أن نشاط الرجل الجنسي لايمكن ان ينفصل عن تأثير حالته النفسيه وحياته العمليه خارج المنزل فالزوج المشغول الذهن او القلق او المهموم عادة يقل نشاطه الجنسي عن المعتاد والزوجه الماهره هي التي تستطيع في هذه الحاله أن تتقرب إلى عقل زوجها وتساعده في التخلص مما يعكره 
« آخر تحرير: 2009-04-05 @ 09:54:16 بواسطة admin »

زهدي

  • زائر
رد: الجنس الحياة الاسلام
« رد #1 في: 2015-02-17 @ 09:52:54 »
زواج المسيار أو زواج الإيثار هو زواج ومصطلح اجتماعي انتشر في العقود الأخيرة بالدول العربية وبعض الدول الإسلامية. ويعني أن رجلا مسلما متزوج زواجا شرعيا مكتمل الأركان من رضا الزوجين وولي الأمر والشاهدين وتوافق الزوجة على التنازل عن حقوقها الشرعية في الزواج مثل السكن والمبيت والنفقة. وزواج المسيار محلل عند بعض المسلمين من طائفة أهل السنة والجماعة و الشيعة

ومن الذين قالوا بإباحته مع الكراهة الشيخ القرضاوي  والشيخ عبد العزيز بن باز  ،وقد تداولته وسائل الإعلام وأوساط المجتمع إما بالنقاش أوالانتقاد أوالدفاع أوالتشكيك في كونه مباحا، حتى أصدر بعض الجهات المختصة فتواها بمشروعية زواج المسيار مثل مجمع البحوث الإسلامية