المحرر موضوع: طرق توفير فاتورة الكهرباء  (زيارة 7729 مرات)

AZ

  • كاتبي المواضيع
  • Newbie
  • ***
  • مشاركة: 37
طرق توفير فاتورة الكهرباء

1ـ استخدم في الانارة لمبات نيون او لمبات توفير الطاقة
2ـ اغلق جميع مصابيح الانارة حتى لو كنت ستترك المكان لمدة دقائق فقط
3ـ استخدام الغسالة باكثر كمية ملابس ممكنة لتوفير اشواط الغسيل لان الغسالة تستهلك نفس الطاقة بغض النظر عن كمية الملابس
4ـ تجميع الملابس و تجهيزها للكوي مرة واحدة
5ـ عدم فتح الثلاجة لفترات طويلة، بعض الثلاجات الحديثة تعطي تنبيه اذا ترك الباب مفتوح
6ـ عند استخدام اجهزة التكييف التاكد من احكام اغلاق الشباك و الباب
7ـ الاستعاضة بمروحة السقف عن التكييف في حال درجات الحرارة مقبولة، المروحة تلطف الجو ما يقارب 3 درجات



مشاركات اخرى حول توفير الكهرباء  منقول

أفضل طرق توفير الكهرباء
 أطفئ الأنوار عند عدم الحاجة لها  حتى لو كنت ستخرج من الغرفة لدقائق
استخدم اللمبات الموفرة للطاقة مثل النيون و لمبات توفير الطاقة و اضائة أل اي دي
 أفصل الكمبيوتر عند عدم الحاجة له  و ايضا لا تترك الاجهزة على الشحن بعد امتلاء البطارية
افصل الكهرباء عن الاجهزة عند ابقائها وقت طويل بدون تشغيل مثل التلفزيون و الريسيفر و غيرها فهي تستهلك كهرباء حتى و هي في وضعية الاستعداد
 استفد من الاضاءة الطبيعية افتح الستائر و الشبابيك
انصح أصدقائك وأسرتك بأختيار الاجهزة الموفرة للطاقة عند الشراء .
انصح أصدقائك وأسرتك بأختيار التكييف ذو الترموستات القابلة للبرمجة عند الشراء.
أهتم بصيانة المنزل من حيث أحكام الشبابيك والأبواب وسد اى ثقوب.
أفصل سخان المياة الكهربى عند عدم الاستخدام وشغلة قبل الاحياج له بمدة 30 دقيقة فقط.

توفير الطاقة بطريقتين. الأولى، أن يكون المنزل مجهزًا للحفاظ على درجة حرارة مناسبة بداخله حسب الطقس، باستخدام أقل كمية ممكنة من الطاقة. والمبنى الذي يفقد طاقة أقل هو مبنى يستهلك طاقة أقل. أما الثانية، فيجب أن تكون الأجهزة التي تدير المنزل - مثل أنظمة التدفئة والتبريد والإضاءة وأجهزة المطبخ وغيرها - موفرة للطاقة. عند تطبيق هاتين الوسيلتين لأقصى درجة بشكل عام، سيستهلك المنزل وقودًا أحفوريًا وكهرباء أقل، وبالتالي تقل انبعاثات CO2.

• أقصر الطرق لتوفير الطاقة: هو البدء من الصفر، عن طريق بناء منزل جديد. حيث يمكن للمنزل الجديد أن يشتمل بسهولة على بعض تقنيات التدفئة والتبريد الكسولة، إلى جانب مواد البناء - القديمة والجديدة - والأجهزة التي تساعد على تقليل استهلاك الكهرباء والوقود الأحفوري. ويتطلب بناء منزل موفر للطاقة تخطيطًا دقيقًا ومفصلاً باستخدام ما يسمى "منهج المنزل المتكامل النظمي". ويعتمد هذا المنهج على التفاعل بين المنزل والبيئة والأشخاص المقيمين به، لتحديد أفضل الأنظمة لاستخدامها في التدفئة والتبريد والعزل والنوافذ والإضاءة والأجهزة والإلكترونيات والماء والتخلص من المخلفات.

-اضبط المكيف على درجة مناسبة
• رغم أن الجو حار في معظم الأوقات، وأنت لا تستطيع العيش بدون المكيف، ولكن هذا لا يعني أن يكون دائماً على أقصى درجة، اضبطه دائماً على درجة حرارة مناسبك لك ولعائلتك.

-استخدم الأجهزة مرة واحدة
• للأجهزة التي تصرف طاقة كبيرة مثل غسالة الملابس أو غسالة الصحون، لا بد لك من أن تنصح أهل البيت، بأن تكون الآلة ممتلئة، حتى لا تستخدمها أخرى، فهي إن كنت فارغة او ممتلئة ستصرف نفس كمية الطاقة.

-تخلى عن عالمك الافتراضي
•بلا شك لم نعد نستطيع أن نعيش بدون Facebook أو اللعب الدائم بأجهزتنا الإلكترونية، ولكن يجب أن تفكر بالعالم الحقيقي أيضاً، امض وقت مع عائلتك وأصدقائك، أو اقرأ كتاباً حقيقاً وتخلى عن القارئات الإلكترونية، العالم الحقيقي اجمل بكثير ويوفر الكهرباء أيضاً !!

- توجيه المواطنين وتوعيتهم بضرورة استخدام جهاز توفير الطاقة  (™U.S Energy-Saver)

• إنه جهازٌ يعمل على نظام تحكم  كهرومغناطيسي يقومُ بتخفيضِ التيارِ غيرِ المُنتِج في النظام الكهربائي مما يؤدي و بصورةٍ واضحةٍ إلى  تخفيضِ التكلفةِ الكهربائية فيقومُ بتخفيضِ الطلبِ على  عدّادِ الكهرباء ، و ذلك بتخفيض الطاقة الضائعة و المهدورة . أضف  إلى ذلك - وكنتيجة حتمية – فإنه  يؤدي إلى  تقليلِ تكاليفِ الصيانة و زيادةِ عُمرِ الأجهزةِ الكهربائية بتقليلِ الحرارة التي يُسببها التيارُ  في الأسلاكِ و محركاتِ الأجهزة الحثية بأنواعها.


1.   كيفية الاستخدام الأمثل للأجهزة الكهربائية وترشيد الاستهلاك

 

تستهلك مكيفات الفريون الجدارية بسعاتها المختلفة ( 12000 - 24000 وحدة حرارية ) طاقة كهربائية تتراوح بين 2000 إلى 4000 وات/ ساعة ( 2 - 4 كيلوات/ ساعة ) وتعادل هذه الطاقة تقريبا استهلاك 100 - 250 وحدة إضاءة فلورسنت عادية . ويتوقف مقدار الطاقة المستهلكة على فترة التشغيل ، فكلما طالت هذه الفترة كلما زادت الطاقة المستهلكة والعكس صحيح .

ونظرا لزيادة استهلاك المكيف للكهرباء ،ولترشيد هذا الاستهلاك و الحد من هذه الزيادة ينصح باتباع الإرشادات التالية:

 

مكيف الفريون :

التأكد من سلامة عمل منظم الحرارة (الترموستات ) حيث يتسبب عطل المنظم في استمرار المكيف بالعمل دون فصل الضاغط الكمبرسور


إغلاق الأبواب والنوافذ وأي فتحات في الجدران أثناء تشغيل المكيف لمنع تسرب الهواء


تجنب تركيب المكيف الجداري في المناور الضيقة ما أمكن ذلك


تنظيف مرشح الهواء (الفلتر) بصفة دورية ( كل أسبوعين تقريبا


اختيار سعات وأحجام المكيفات المناسبة لأحجام وسعات الغرف المراد تكييفها مع الأخذ في الاعتبار الكفاءة الجيدة عند الاختيار


ضبط منظم الحرارة (الترموستات ) على الدرجة المعتدلة حيث يؤدي ضبط الترموستات على الدرجة القصوى إلى تكون الجليد في المكيف وبالتالي تقليل كفاءته بشكل كبير


إجراء الفحص والصيانة الدورية للمكيف للتأكد من سلامة الأجزاء الداخلية وعدم وجود تسرب لغاز الفريون


يستخدم هذا الجهاز لتبريد الهواء داخل المباني فى فصل الصيف وذلك بسحب الهواء الخارجي بواسطة مروحة و تمريره خلال سطح رطب لتخفيض درجة حرارته ثم دفعه داخل المبني .

 
طريقة عمل االمكيف الصحراوي : -


يتم عمل المكيف الصحراوي على أساس تمرير الهواء الخارجي على القش المشبع بالماء ودفعه إلى الداخل وبالتالي تبريد الهواء الداخل إلى الغرفة . وبسبب مرور هذا الهواء على سطح رطب فإنه يحصل على نسبة من الرطوبة مع الهواء البارد بعكس المكيف الجداري (الفريون ) الذي يبرد الهواء جافا .

 

استهلاك المكيف الصحراوي للكهرباء

يستهلك المكيف الصحراوي طاقة كهربائية قليلة جدا مقارنة بما يستهلكه مكيف الفريون ، حيث أن الطاقة الكهربائية التي يستهلكها المكيف الصحراوي لتبريد حجم معين من المبني تمثل أقل من 1/8 الطاقة التي يستهلكها مكيف الفريون لتبريد نفس الحجم ، أي أن المكيف الفريون يستهلك أكثر من ثمانية أضعاف الطاقة التي يستهلكها مكيف صحراوي ليعطي نفس النتيجة .

 

المكيف الصحراوي :

استبدال "القش " بصفة دورية لأنه معرض لتراكم الأملاح المذابة في الماء بالإضافة لبعض العوالق والأتربة حيث يقلل ذلك من كفاءة المكيف الصحراوي .


التأكد من صلاحية عمل المضخة والمروحة مع إجراء الصيانة اللازمة لهما .


ينصح باستخدام المكيف الصحراوي في الأماكن المفتوحة أو المعرضة إلى الهواء الخارجي من خلال فتح الأبواب أو النوافذ أو مراوح الشفط كالصالات والمطابخ.

ينتشر استخدام السخانات الكهربائية بالمساكن والمرافق العامة حيث تستخدم لتسخين المياه في فصل الشتاء ، وهي تتكون أساسا من ملف حراري موصل بالكهرباء يعمل على تسخين المياه داخل الخزان مع وجود منظم حرارة (ثيرموستات ) وظيفته فصل الكهرباء عن الملف عند تحقيق درجة التسخين المطلوبة .

ويتراوح استهلاك الطاقة لهذا النوع من سخانات المياه من 1000 إلى 3000 وات ساعة ( ا إلى 3 كيلوات في الساعة ) أي يعادل تقريبا استهلاك مكيف جداري حجم1800 وحدة حرارية.

واستخدام هذه السخانات في الغالب لا يعطى الاهتمام الكافي على اعتبار أن الشعور بالحاجة الفعلية له تكون في أوقات معينة بجانب عدم التعامل مع الجهاز بصورة مستمرة . إلا أن هذه النظرة بجانب ما فيها من مخاطر السلامة فهي أيضا مؤدية إلى زيادة معدل الاستهلاك الكهربائي بدون حاجة فعلية.


لذا ينصح بالاهتمام بالاستخدام الأمثل لهذه السخانات حتى نقلل من استهلاكها وذلك بالآتي : -

 

سخانات الماء الكهربائية

وضع المنظم عند درجة حرارة 60 مئوية أو أقل من الدرجة القصوى لتفادى الانفجار بسبب غليان الماء


التأكد من سلامة عمل منظم الحرارة إذ أن تعطله يؤدي إلى استمرار عمل السخان واستهلاك طاقة أكثر بجانب الخطورة في احتمال انفجار السخان


العمل على فصل الكهرباء عن السخان وعدم تشغيله في موسم الصيف


التأكد من عدم وجود تسرب في توصيلات المياه الساخنة إذ أن التسرب يتسبب أيضا في استمرار عمل السخان وربما بدون توقف


عمل نظافة دورية لخزان مياه السخان لإزالة التراكمات الداخلية مع التأكد من سلامة وصلاحية العازل الحراري الداخلي وذلك لضمان الكفاءة العالية للسخان وبالتالي استهلاك كهرباء أقل


ينصح باستخدام سخانات الماء التي تعمل على الطاقة الشمسية إذ أنها لا تحتاج للكهرباء


نظرا لتدني أسعار التعرفة الكهربائية فقد لجأ البعض إلى استخدام أفران الطبخ الكهربائية بدلا من الأفران العاملة بالغاز مما أدى إلى زيادة استهلاك الطاقة الكهربائية بالنسبة لبعض المنشآت. ويعتبر الحمل الكهربائي لهذه الأفران من الأحمال الكبيرة بالنسبة للقطاع السكني خاصة عندما يتم تشغيل الجزء العلوي وداخل الفرن في وقت واحد . وتتراوح قدرة الموقد الواحد للفرن من 1000 إلى 2000 وات ، إضافة إلى أن قدرة الفرن الداخلي قد تزيد عن2000 وات.

لهذا فانه ينصح بالتقليل بقدر الإمكان من استخدام أفران الطبخ الكهربائية مع العمل على ترشيد استهلاكها بالاستخدام الأمثل لها متمثلا ذلك في الآتي:-

 

فرن الطبخ الكهربائي:

.تشغيل أفران الطبخ الكهربائية عند الضرورة القصوى

.العمل على عدم تشغيل كامل الفرن في وقت واحد

.تفادي تشغيله خلال فترة ذروة الأحمال الكهربائية

.استخدام الأفران التي تعمل بالغاز لتخفيض الاستهلاك

تتراوح قدرة جهاز المكواة رغم صغر حجمها من 1000 إلى 1500 وات وهذه تعادل تقريبا قدرة عدد 50 - 75 وحدة إضاءة فلورسنت عادية ( 20 وات ) أو نصف قدرة مكيف فريون جداري .

ينصح بالاستخدام الأمثل لهذا الجهاز باتباع ا لآتي : -

 

المكواة الكهربائية : -

.استخدام الجهاز عند الحاجة الفعلية

.فصل الجهاز عن الكهرباء في حالة عدم استخدامه

.تفادي استخدام المكواة خلال فترة ذروة الأحمال الكهربائية

تعتبر من أكثر الأجهزة الكهربائية انتشارا حيث تستخدم بكميات كبيرة فى القطاعين السكني والتجاري . وتمثل استهلاكا مرتفعا في المحلات التجارية والمرافق العامة ، كما أن بعض المباني تبلغ نسبة استهلاك الإنارة فيها أكثر من 30 % من إجمالي الطاقة المستهلكة.

 

ومن أنواع مصابيح الإضاءة الأكثر انتشارا :

* مصابيح الإنارة العادية ( التنجستن ) : وقدرتهاغالبآ من 20 - 100 وات .

* مصابيح الإنارة فلورسنت : وقدرتها من 20 - 40 وات (طول 60 و. 120 سم ) .

وفيما يلي بعض الإرشادات التي يمكننا اتباعها لترشيد الاستهلاك الكهربائي في مجال الإضاءة : -
مصابيح الإضاءة

* يفضل - في المباني السكنية والمرافق العامة خاصة - استخدام مصابيح الفلورسنت إذ أنها تكون أقل عددا وتستهلك طاقة كهربائية أقل مقارنة مع المصابيح العادية (التنجستن ) لإعطاء نفس شدة الإضاءة .

فمثلا للحصول على شدة إضاءة ناتجة من مصباح فلورسنت واحد قدرة 40 وات

نحتاج إلى وحدتين ( أو أكثر ) من المصابيح العادية قدرة الواحدة منها 60 وات . .

* استخدام العدد المناسب من مصابيح الإضاءة حسب الحاجة الفعلية لشدة الإنارة


* استخدام العاكس الضوئي و الدهانات ذات الألوان الزاهية ( ا لفاتحة ) للجدران الداخلية للمبنى لأن هذا يساعد في انعكاس الضوء والحصول على إضاءة جيدة بأقل عدد من المصابيح .


« آخر تحرير: 2013-12-03 @ 13:11:21 بواسطة AZ »